قيام الليل - منتديات التعليم السعودي - تحضير وتوزيع المواد الدراسية

Thread Back Search

 

 

منتديات,السعودي,السعودي العام,السعودي,الصور, السعودي,برامج,السعودي,شات,منتدي,السعودي,السعودي الاسلامي,نتيجة,شهادة,امتحان,امتحانات,لزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا


قيام الليل

اضافه رد

............................................................................................................

  #1  
قديم 11-21-2014, 08:15 AM
_+_ ذهـبــي _+_
النقاط: 16,729, المستوى: 31 النقاط: 16,729, المستوى: 31 النقاط: 16,729, المستوى: 31
النشاط: 13% النشاط: 13% النشاط: 13%
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
المشاركات: 512
افتراضي قيام الليل

قيام الليل

قيام الليل...قيام الليل..ثوابه عظيم
قـــــيــــــــــــام اللـيل

الحمد لله الذي جعل الصلاة راحة للمؤمنين، ومفزعاً للخائفين، ونوراً للمستوحشين، والصلاة والسلام على إمام المصلين المتهجدين، وسيد الراكعين والساجدين، وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين... أما بعد:

فإن قيام الليل هو دأب الصالحين، وتجارة المؤمنين، وعمل الفائزين، ففي الليل يخلو المؤمنون بربهم، ويتوجهون إلى خالقهم وبارئهم، فيشكون إليه أحوالهم، ويسألونه من فضله، فنفوسهم قائمة بين يدي خالقها، عاكفة على مناجاة بارئها، تتنسم من تلك النفحات، وتقتبس من أنوار تلك القربات، وترغب وتتضرع إلى عظيم العطايا والهبات.


قيام الليل في القرآن

قال تعالى: { تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ} [السجدة:16]. قال مجاهد والحسن: يعني قيام الليل.
وقد ذكر الله عز وجل فقال عنهم: {كَانُوا قَلِيلاً مِّنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ * وَبِالْأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ } [الذاريات:18،17]


قيام الليل في السنة

أختي المسلمة حث النبي على قيام الليل ورغّب فيه، فقال عليه الصلاة والسلام: {عليكم بقيام الليل فإنه دأب الصالحين قبلكم، وقربة إلى الله تعالى، ومكفرة للسيئات، ومنهاة عن الإثم،ومطردة للداء عن الجسد } [رواه أحمد والترمذي وصححه الألباني].
وقال النبي في شأن عبد الله بن عمر: { نعم الرجل عبد الله، لو كان يصلي من الليل } [متفق عليه]. قال سالم بن عبد الله بن عمر: فكان عبد الله بعد ذلك لا ينام من الليل إلا قليلاً.
وقال : { أفضل الصلاة بعد الفريضة صلاة الليل } [رواه مسلم].

قيام النبي صلى الله عليه وسلم

أمر الله تعالى نبيه بقيام الليل في قوله تعالى: { يَا أَيُّهَا الْمُزَّمِّلُ (1) قُمِ اللَّيْلَ إِلَّا قَلِيلاً (2) نِصْفَهُ أَوِ انقُصْ مِنْهُ قَلِيلاً (3) أَوْ زِدْ عَلَيْهِ وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلاً } [المزمل: 1-4].
وقال سبحانه: { وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَّكَ عَسَى أَن يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَاماً مَّحْمُوداً } [الإسراء: 79].
وعن عائشة رضي الله عنها قالت: { كان النبي يقوم من الليل حتى تتفطر قدماه. فقلت له: لِمَ تصنع هذا يا رسول الله، وقد غُفر لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر؟ قال: أفلا أكون عبداً شكوراً؟ } [متفق عليه].
وهذا يدل على أن الشكر لا يكون باللسان فحسب، وإنما يكون بالقلب واللسان والجوارح، فقد قام النبي بحق العبودية لله على وجهها الأكمل وصورتها الأتم، مع ما كان عليه من نشر العقيدة الإسلامية، وتعليم المسلمين، والجهاد في سبيل الله، والقيام بحقوق الأهل والذرية.

* ثمرات قيام الليل :

من ثمراته: دعوة تُستجاب.. وذنب يُغفر.. ومسألة تُقضى.. وزيادة في الإيمان والتلذذ بالخشوع للرحمن.. وتحصيل للسكينة.. ونيل الطمأنينة.. واكتساب الحسنات.. ورفعة الدرجات.. والظفر بالنضارة والحلاوة والمهابة.. وطرد الأدواء من الجسد.
وعن أبي هريرة رضي الله عنه أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "ينزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة إلى السماء الدنيا، حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول: من يدعوني فأستجيب له، من يسألني فأعطيه، من يستغفرني فأغفر له" (رواه البخاري ومسلم).


وأخــــــــــــــيرا..


قد اخبرنا الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام .. ان المولى تعالى يضحك لقائم الليل .. ويستبشر به
رضا وفرحا .. بقيامه له في الظلام .. والناس نيام .. فطوبى لك يا قائم الليل .. بهذا الثواب العظيم
سبــــــحـانكـ اللهم وبحمدكـ أشـــــهد أن لا اله الا أنت استغفركـ واتوب اليكـ..

اخبرنا الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام .. ان المولى تعالى يضحك لقائم الليل .. ويستبشر به
رضا وفرحا .. بقيامه له في الظلام .. والناس نيام .. فطوبى لك يا قائم الليل .. بهذا الثواب العظيم

قيام الليل كنز

انه اخوتى واخواتى الكنز الذى امام الجميع ويتركه الكثيرون ويديرون له الظهور
بالنوم والسهر او يختارونه لفعل المنكرات
الكثيرون فى هذا الوقت المبارك الذى يتنزل فيه الرحمن تكرما الى السماء الدنيا وينادي في عبادة يا عبادي هل من مستغفر فاغفر له ؟ هل من سائل فاعطيه ؟ الكثير اختار هذا الوقت لفعل الكبائر والفواحش ومشاهدة المواقع الاباحية والقنوات البذيئة سبحان الله ولا حول ولا قوة الا بالله
الله يناديك وانت غافل عنه وليس غافلا فقط بل وعاصى وكانك تقول لله لا اخشاك لا اهتم
والعياذ با الله
من جرب قيام الليل شعر بلذة والله ما يشعر تاركها بها ومهما كانت متعة الحرام المؤقتة الوهمية التى نهايتها جهنم وغضب الله
هل هناك اجمل من لذة مناجاة الله والدعاء والسجود والله انه اجمل وقت لتدبر وحفظ القران وصادق التوبة والعزم على الاصلاح اليس بهذا يا من سعد وجرب ؟؟؟؟؟؟
كما ان الكثير يعصى كذلك الكثير يتنعم بالقرب من الله اذا سالت الكثيرين ممن تابوا متى وكيف عرفتم الله ؟سيقولون بالليلشرفا لى فأنك يا عبد الله كما قال رب العالمين في الحديث القدسي ان تتقرب الى المولى شبرا يتقرب اليك ذراعا وان تقربت منة ذراعا تقرب اليك باع وان اتيتة ماشيا اتاك هرولةاخى الكريم ان الله وعد بهذا ؟"وزيناها للناظرين "
ااااااه تدبرت هذه الاية اخى واختاه ؟ما الذى زين ؟السماء...بماذا؟ النجوم والشمس والقمر والسحب المختلفة الالوان وضوء وعجائب..ولمن زينت؟ للناظر المتامل المتدبر فى ايات وابداعات الكون ومن الذى زين ؟؟؟؟؟؟الله
متى نظرنا للسماء واهتممنا بما زينه الله لنا الا تعلم اخى ان التامل عبادة تؤجر عليها بفضل الله كم انت كريم يا رب
لمن هذه النجوم لقلب لاه وعين نائمة او جسم يتقلب فى الحرام لا والله انها للمسلم العارف بربه
لا يعرف جمالها كافر ولا عاص اتريد ان توضع مع الكافر فى جملة واحدة ؟لا يا مسلم
قم الليل والله انه السكينة والطاعة والقرب الناس نيام وانت مددت يداك لله ترجو وتدعو
الناس نيام وانت تتنعم بتدبر القران كلام من ؟كلام الله رب العالمين
الناس نيام وانت تبكى خشية وحب لله
الناس نيام وانت تتوب الى الله وتستغفره وترجوه
الناس نيام وربك يغفر ذنوبك ويبدلها بحسنات كريم يا رب
الناس نيام وانت فى معية الله يباهى بك الملائكة هذا عبدى فلان ترك نومه وراحته من اجلى
ترك المعاصى وتاب ينادينى ويرجونى ويسالنى ويستغفرنى غفرت لك يا عبدى واعطيتك افضل ما اعطى السائلين
لا اظن ان عاقلا صحيح الايمان يترك كل هذا الخير يترك الله؟
هيا اخى واختاه لا تفرطا فى هذا الكنز الالهى قال الحبيب المصطفى...
"عليكم بقيام الليل فانه داب الصالحين قبلكم ومقربة لكم الى ربكم ومكفرة للسيئات ومنهاة عن الاثم ومطردة للداء من الجسد "
وشرف للمسلم ومرضاة لرب العالمين ونور في الوجة ونور لك يوم القيامة ونجاة ورفع درجات وقد امتدح الله الصحابة الكرام فقال ( كانو قليل من الليل ما يجعون ) فعليك يا عبد الله بقيام الليل ولا تجعل الشيطان يمنعك من ذلك فيثقل عليك النوم ويحببة اليك اكثر من طاعة الله تبارك وتعالى
وصلى اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبة الكرام وفقنا الله واياكم لقيام الليل



المصدر: منتديات التعليم السعودي - تحضير وتوزيع المواد الدراسية - من قسم: المنتدى الإسلامي


rdhl hggdg

جميع الحقوق محفوظة -

Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Powered By Hero.com.sa
متصفح الكمبيوتر تسجيل خروج

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91